طريقي

العدد الرابع من مجلة المهاجرين التي تصدرها الكنيسة الإنجيلية في ألمانيا

تتحدث موضوعات العدد عن المرأة التي اضطرت لمغادرة بلادها وتغيرت ظروف حياتها في بلد حر كألمانيا..

فهرس المواضيع

الافتتاحية
عزيزتي القارئة، عزيزي القارئ..

عصابة الأرامل
كنت طفلاً في الثامنة من العمر، لكن شكلي كان يوحي أنني بالسادسة..

ماذا يعني لك الحب؟
سألنا امرأة ورجل، وكانت إجابتهم بالإيماءات المصورة..

بلوغ وتمرد
المراهقة في مصر، أو سوريا، أو ألمانيا.. الجميع يثور!

الحرية هي أن يداعب الهواء شعري
نساء إيرانيات يخلعن الحجاب عندما يغادرن وطنهم..

حجابي يمنحني الأمان
أخيرًا وجدت عملاً لا يرفض حجابها، وقررت أن تنتقل لأجله

سأمضي بالطريق الذي أريد
الدين في القلب ولا يملك أحد مفاتيح العلاقة مع الله..

البداية من الصفر بعد شهرة
مراسلة أفغانية مشهورة في بلادها تبحث عن فرصة.

حراق إصبعو!
ملكة طباخة سورية، الحب مكون أساسي في أطباقها.

لديها حلّم
نغني لنعوض ما نفتقده في غربتنا.. الوطن
 

  • حرر مواضيع هذا العدد فريق عمل منصة أمل برلين للأخبار والتقارير والتحقيقات الصحفية.